فوائد السباحة - 10 فوائد جسدية ونفسية

فوائد السباحة - 10 فوائد جسدية ونفسية

فوائد السباحة - 10 فوائد جسدية ونفسية

 أهم 10 فوائد للسباحة لم تكن تعرف عنها

Swimming

لم يسيطر عالم اليوم المتقدم تقنيًا على حياتنا فحسب، بل سيطر أيضًا على طرق عيشنا. نظرًا لأن كل شيء من حولنا أصبح آليًا، فقد أصبحت أنماط حياتنا مستقرة إلى حدٍ كبير، مع وجود مجال ضئيل أو معدوم للنشاط البدني. على المدى الطويل، يؤدي إهمال النشاط البدني إلى عددٍ كبيرٍ من المشكلات الصحية، لذلك يوصي العديد من خبراء الصحة بأن يمارس جميع البالغين العاديين 150 دقيقة من النشاط الرياضي المعتدل أسبوعيًا. يجب أن يكون هذا النشاط شاملاً بطبيعته، ويتضمن حركة جميع أجزاء أجسامنا.

 إذا كنت تتساءل عن النشاط أو التمرين الذي يمكن أن يساعدنا في تحريك كل عضلة في أجسامنا، فالجواب هو السباحة.

السباحة هي أفضل شكل من أشكال التمارين لما توفره من فوائد صحية عديدة، كما أنها مفيدة للأشخاص من جميع الأعمار والقدرات البدنية، من الأطفال إلى الكبار إلى الرياضيين. دعنا نأخذ نفسًا عميقًا، ثم نتعمق في الأسباب العشرة الأهم التي تجعلك تبدأ في ممارسة السباحة مع Huna Aquatics – “هنا اكواتكس“.

أهم فوائد السباحة

١. تقوية ونحت شكل العضلات

Swimming

تعتبر السباحة من أفضل الأنشطة الهوائية (الأيروبيك) التي تحرك عضلات جسمك بالكامل. عندما ينحني ظهرك ويتمدد، تنقبض معدتك لإعطاء القوة لساقيك والحفاظ على جذعك، ويزداد المرء قوة كلما زاد الوقت الذي يقضيه في السباحة. عند المقارنة بالعدائين، نجد أنَّ السباحين يستخدمون مجموعة أكبر من عضلات جسدهم. فعندما تضرب الساقين الماء، تنسحب الذراعين.

إن تناسق جسم السباح المعروف “مايكل فيلبس” هو أفضل مثال على البنية الجسدية الرياضية والجمالية التي يمكنك تحقيقها بممارسة السباحة.

٢. تقوية العظام

في حين أنَّ التمارين التي تعتمد على وزن الجسم كالمشي والجري، وتمارين رفع الأثقال لها أهمية في تكوين عظام جديدة وزيادة كثافة العظام، إلا أن هذا ليس الحال بالنسبة للسباحة، فهي لا تقدم فوائد مماثلة. ومع ذلك، فإن إحدى فوائد السباحة هي أن لها تأثير إيجابي على جودة العظام وقوتها. وهو ما توصلت إليه 64 دراسة علمية حول هذا الموضوع.

٣. تعزيز المرونة ومنع التيبس

تتطلب السباحة مجموعة متنوعة من الحركات مثل التمدد، والالتواء، والشد. إن الحركات التي تقوم بها من أجل السباحة تتضمن تمدد جسمك بشكل متكرر، بحيث يصبح جسمك أكثر مرونة بمرور الوقت. يمتد كاحلاك ويتحولان إلى زعانف تساعدك على السباحة عكس تيار الماء مع كل ركلة.

٤. المساعدة على تقليل التورم

من فوائد السباحة أنها تقوي عضلة القلب، وقد أظهرت الدراسات أن السباحة والتمارين الهوائية الأخرى قد تقلل أيضًا من الالتهاب الذي يمكن أن يساهم في تصلب الشرايين (atherosclerosis). إن تقليل الإصابة بالالتهاب على مستوى الجسم بالكامل، يؤدي إلى إبطاء تطور الأمراض، وبما أن الأبحاث حول هذا الموضوع ما تزال جارية، فيجب أن نتوقع سماع العديد من فوائد السباحة كل يوم. 

٥. حرق السعرات الحرارية بسرعة

من أهم فوائد السباحة الصحية، حرق السعرات الحرارية. قد لا يدرك الكثير منا أن السباحة تحرق الدهون بنفس فعالية الركض على جهاز المشي. أثناء قيامك بالسباحة، فمن الممكن أن تحرق نفس القدر من السعرات الحرارية التي تحرقها أثناء قيامك بالجري، إن لم يكن أكثر، كل هذا يعتمد على نمط سباحتك ومستوى جهدك المبذول فيها.

٦. السباحة مفيدة لمرضى الربو

أثبتت العديد من الدراسات فوائد السباحة في تحسين صحة الرئة ووظائفها، مما يساعد في تقليل أعراض الربو. توفر السباحة فرصةً لتستمع بممارسة الرياضة بينما تتنفس هواء رطباً، على عكس قيامك بالتمرين في صالة الألعاب الرياضية حيث يكون الهواء جافًا أو عندما تخرج للجري لكن الحساسية تصيبك بسبب كثافة حبوب اللقاح في الجو، والتي تهيج الجهاز التنفسي في بعض المواسم.

Swim Benefits

٧. تحسن من نسبة الذكاء

على الرغم من أن هذا قد يبدو غير معقول، فقد أظهرت العديد من الدراسات فوائد السباحة على الأطفال من ناحية تطوير لغتهم، ومهاراتهم الحركية، واحترامهم لذاتهم، ونضجهم البدني مقارنة بالأطفال الذين لا يسبحون.

بالإضافة إلى ذلك، تتمتع السباحة بفائدة رائعة أخرى، فهي طريقة رائعة لتحسين القدرات الحسابية. نظرًا لأن السباحين يستخدمون الرياضيات باستمرار لحساب المسافة في مجموعاتهم التدريبية والفواصل الزمنية بينها، لذلك تساعد السباحة في تحسين مهارات الرياضيات.

٨. تقليل القلق والاكتئاب

نظرًا لأن السباحة تنطوي على عمليات تمدد متكررة لأجزاء الجسم، فإن الفوائد التي تعود على شكل الجسد واضحة تمامًا. من المدهش أن السباحة يمكن أن يكون لها أيضًا تأثير مهدئ مشابه لتأثير اليوجا فمزيج هرمون الإندروفين الذي تفرزه غدتك إلى جانب التأثير المهدئ للتنفس المتناغم العميق أثناء قيامك بالسباحة يمنحانك تجربة مريحة لا مثيل لها، وبالتالي يقللان من مشاعر التوتر والحزن التي تصيبك.

٩. السباحة في الماء المالح يمكن أن تكون مفيدة لبشرتك

ثبت أن السباحة بانتظام في الماء المالح تزيد من قدرة البشرة على التطهير والاحتفاظ بالرطوبة، وبالتالي تشجيع نمو خلايا الجلد الجديدة. أبلغ العديد من السباحين عن تحسن كبير في بشرتهم بعد أن بدأوا بممارسة السباحة في مياه البحر بدلاً من السباحة في المسبح.

١٠. قد تعيش لفترة أطول إذا كنت تسبح

وفقًا للدراسات، فإن السباحة تساعد الأشخاص على إنقاص أوزانهم، مما يعزز صحتهم ويطيل أعمارهم. على مدار 32 عامًا، تابع الباحثون في جامعة ساوث كارولينا 40,547 رجلاً (تتراوح أعمارهم من 20 إلى 90)، وقد قام الباحثون بمقارنة السباحين بغير المتمرنين والعدائين والمشاة، واكتشفوا أن معدل الوفيات لدى السباحين أقل بنسبة 50٪.

Swimming

الخلاصة

إن فريق تدريب فنون السباحة في “هنا اكواتكس” هو الخيار الأفضل لأولئك الذين يتوقون لبدء رحلة النشاط البدني. ربما يكون أفضل برنامج تمرين هو السباحة. على الرغم من أن السباحة لها تأثيرات مذهلة على شكل الجسم، إلا أن الكثير من الناس يمارسونها في الغالب بهدف إنقاص الوزن. في كلتا الحالتين، من الأفضل السباحة لمدة 20 إلى 40 دقيقة على الأقل كل يوم لتحقيق أقصى استفادة من هذا التمرين الشامل.

Related Posts

ابقى على تواصلاشتراك

نشرتنا الإخبارية

اشترك للحصول على الأخبار والرؤى والعروض الترويجية والعروض الخاصة.